• لقاءات
  • بطل العرب وسادس العالم في ضيافة الأقصى الرياضي
  • بطل العرب وسادس العالم في ضيافة الأقصى الرياضي
  • نشر في: 2020/10/30م 10:45:53 قراءة: 257 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • الأقصي الرياضي / محمد العجلة

    تحدث ذيب حسين بطل لعبة مصارعة الذراعين عن حياته الرياضية، ومشواره مع البطولات المحلية والعربية.

    البداية

    وقال حسين في حوار خاص "للأقصى الرياضي"، أنه بدأ في ممارسة رياضة رفع الأثقال عام 1995 في نادي خدمات البريج، قبل أن يحجز له مكانا في المنتخب الوطني لكمال الأجسام ومصارعة الذراعين، بعد خوضه العديد من البطولات المحلية.

     

    عالميا

    وأضاف حسين، حصلت على المركز السادس ببطولة العالم في الهند عام 1997، ثم شاركت في بطولة العالم بمصر عام 1998 وحصلت فيها على المركز السادس، كما أنني شاركت ببطولة العالم في الإسكندرية عام 2002 وتمكنت من تحقيق المركز الثامن.

    عربيا

    وقال حسين، البطولات العربية لم تكن أسهل من العالمية، لكنني تفوقت فيها على اللاعبين العرب بالفوز بالمركز الأول في أول بطولة عربية أشارك فيها عام 2002.

     

    وفي عام 2004 شاركت للمرة الثانية في البطولة العربية، وحصلت على المركز الثاني، وحققت ميداليتين فضيتين في البطولة الأفروعربية عام 2005، والمركز الأول في نفس البطولة عام 2006.

     

    البطولة الأفضل عربيا

     

    وفي عام 2020 كنت على موعد مع مشاركتي المميزة عربيا، بالفوز بأربعة ميداليات ذهبية في فئة الشباب والماسترز بالأسكندرية، لتصبح هذه البطولة هي الأفضل لي على صعيد الانجاز، ولأنها جاءت بعد انقطاع عن المشاركات الخارجية دام 14 عاما.

     

    رياضة مهمشة

    وأكد حسين أن رياضة كمال الأجسام ومصارعة الذراعين مهمشة من قبل المسئولين، حالها حال كافة الألعاب الفردية، حتى وصل الأمر لتكفلي بكافة تكاليف المشاركات المحلية والعربية بمجهود فردي وشخصي.

     

    رسالة قوية

     

    وأرسل حسين برسالة هامة للمسئولين مفادها، الاهتمام والنظر بعين الاعتبار لهذه الرياضة، لقدرة لاعبيها على تحقيق البطولات الدولية والعربية وبتكاليف أقل من كافة الألعاب الأخرى.

     

    نظرة مستقبلية

     

    وكشف حسين استعداده للمشاركة في البطولة العربية بالإمارات، بالتدرب في المنزل بسبب جائحة كورونا وإغلاق صالات التدريب، موضحا أن هذه التدريبات ليست كافية لغياب عدة عناصر أهمها الأجهزة الخاصة باللعبة.

     

    مناشدة

     

    ووجه حسين في ختام حديثه مناشدة للمسئولين، للسماح بفتح الصالات الرياضية، حتى يتثنى له ولكافة اللاعبين الاستعداد الجيد للبطولات القادمة.

















    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    أفضل مدرب في كأس غزة 2020 هو ؟




    مواضيع مميزة