• أخطاء الفار تفسد متعة الدوري
  • نشر في: 2020/9/5م 6:21:29 قراءة: 548 تعلقيات: 0
  • - تكبير الخط
  • تعليق
  • إرسال
  • طباعة
  • مشاركة
  • اضف للمفضلة
  • الأقصى الرياضي -

    يبدو أن تقنية الفيديو "الفار"، قد خيبت أمل عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية، والذي توقع أن تُنهي مشاكل التحكيم في مصر، لكنها زادت الانتقادات، ووصل الأمر إلى حد الاتهام بتوجيه نتائج المباريات، وبدأ التلويح بالانسحاب كما فعل الزمالك أمس الجمعة.
     
    وطبق الاتحاد المصري، تقنية الفار بداية من الدور الثاني في دوري هذا الموسم، في خطوة وصفها الجنايني بأنها الأهم منذ سنوات وستحقق العدالة.
     
    ويرصد هذا التقرير، أبرز الأزمات التي واجهت تقنية الفيديو في الفترة الماضية:

    نقل بدائي.. وأزمة السماعات
     
    مشاكل الفار بدأت حتى قبل أن يتم تطبيقه؛ بسبب الطريقة البدائية التي نقلت بها أجهزة الفار من مطار القاهرة إلى مقر الاتحاد.
     
    وتم التقاط صور لأجهزة الفار مربوطة بشكل بدائي على سيارات ربع نقل، ما يعرض الأجهزة لخطر التلف، وتسبب في موجه من السخرية ضد القائمين على التقنية.
     
    وفي مباراة الأهلي وسموحة، تعطلت السماعات التي يستخدمها الحكام، وهو ما جعل حكم الفار، يجلس لأكثر من ساعة دون أي اتصال بحكام المباراة.

    وشهدت المباراة أزمة، بعد أن احتسب الحكم محمد عادل ركلة حرة للأهلي، اعترض لاعبوه عليها، بداعي أنها داخل منطقة الجزاء، وبدون وجود حكم فار، لجأ عادل للحكم المساعد الذي أخطره باحتساب ركلة الجزاء، في غياب تام للفار.

    عطل فني
     
    تعطل جهاز تقنية الفيديو، خلال لقاء الزمالك وإف سي مصر، بالجولة العشرين، واستدعى الحكم أحمد الغندور، قائدي الفريقين لإبلاغهما بتعطل تقنية الفيديو خلال الشوط الثاني من عمر اللقاء.

    وتسبب انقطاع الكهرباء عن أجهزة الفار في تعطل التقنية، في أكثر من مباراة، منها مباراة الأهلي والإنتاج، ومباراة وادي دجلة وحرس الحدود.




    قرار نور الدين

    رفض إبراهيم نور الدين، حكم مباراة الأهلي والجونة، اللجوء لتقنية الفار للتأكد من صحة هدف الأهلي الوحيد الذي جاء في الوقت بدل الضائع.
     
    وأثبتت الإعادة التلفزيونية أن الهدف جاء من خطأ واضح ضد أحمد فتحي لاعب الأهلي، ما جعل نيران الانتقادات تتجه لحكم الفار وحكم المباراة.
     
    وانتقد مسؤولو الأهلي منح الإنذار الثاني للاعب المالي أليو ديانج في لقاء الجونة، رغم أن قانون اللعبة لا يتيح للحكم اللجوء للفار سوى في 4 حالات، هي الطرد المباشر وتحديد هوية المعاقب وركلات الجزاء واحتساب الأهداف، وهو ما نفته لجنة الحكام وأكدت أن الاستدعاء كان للطرد المباشر، إلا أن الحكم من حقه الاكتفاء بالإنذار.

     

     
    تضارب في القرارات
     
    واصلت تقنية الفيديو إثارة الجدل، بعد حالتين متشابهتين احتسب الحكم إحداها ركلة جزاء ورفض احتساب الأخرى.
     
    وشهدت مباراة المقاولون العرب وطلائع الجيش، واقعتين جدلتين، بعد مطالبة لاعبي الأخير باحتساب ركلة جزاء إثر لمس لاعب المقاولون الكرة بيده، لكن الحكم رفض احتسابها بعد الرجوع لتقنية الفيديو.
     
    وعاد الحكم بعدها بدقائق ليحتسب ركلة جزاء للمقاولون إثر كرة مشابهة تمامًا، وسط احتجاج من لاعبي طلائع الجيش؛ لعدم احتساب الحالة الأولى.
     
    وشهدت مباراة الإسماعيلي والجونة حالة جدلية بعد إلغاء هدف للجونة بداعي التسلل، رغم أن الإعادة أظهرت أن صاحب الهدف كان في موقف سليم ولم يكن متسللا.
     
    أزمة الحنفي وجريشة
     
    لم يلجأ محمد الحنفي حكم مباراة الزمالك وبيراميدز لتقنية الفار؛ للتأكد من وجود ركلة جزاء لصالح الزمالك، بعد إعاقة لاعبه المغربي محمد أوناجم، بينما أكدت الإعادة التلفزيونية وجود خطأ واضح ضد أوناجم، وهو ما أشعل الغضب الأبيض ضد الحكم، خاصة أنه احتسب ركلة جزاء ضد الفريق لمصلحة بيراميدز بالعودة للتقنية.
     
    جهاد جريشة تسبب في جدل كبير لاستخدامه تقنية الفار في مباراة الأهلي ودجلة، بعدما ألغى هدفًا لصالح وادي دجلة، ورفض احتساب ركلة جزاء لهم، ما جعل ماجد سامي رئيس النادي، يصف الفار بـ"تقنية العار" في تغريدة له أثناء المباراة.
     
    الغندور ووجيه
     
    من جهته، علق جمال الغندور، رئيس لجنة الحكام السابق، على أخطاء الفار، قائلا: "هناك أخطاء كبيرة تحدث في الدوري المصري؛ بسبب تطبيق تقنية الفار، وهذه الأخطاء تتطلب مزيدا من التدريب للحكام على تطبيق التقنية".

    وأضاف الغندور: "الفار يطبق في مصر للمرة الأولى، وبالتالي من المتوقع أن تحدث أخطاء، لكن ليس بهذا الحجم الذي يجب أن يتم تقليله".

    وطالب الغندور بتدريب مزيد من الحكام على التقنية، وشرح الأخطاء حتى لا تتكرر بهذا الشكل.
     
    واعترف وجيه أحمد، القائم بأعمال رئيس لجنة الحكام، بوجود العديد من المشاكل في تطبيق تقنية الفار.
     
    وأوضح وجيه: "أغلب المشاكل مرتبطة بوجود أخطاء تقنية تتسب في أعطال بالأجهزة والكهرباء، لكن الحكام تم تدريبهم على أعلى مستوى ولا توجد أخطاء كثيرة منهم".


    تابعونا على الفيس بوك
    تابعونا على تويتر
    هل أعجبك الموضوع؟
    عرض التعليقات
    مواعيد المبارياتحسب التوقيت الفلسطيني
    • امس
    • اليوم
    • غدا
    استطلاع رأي الارشيف

    من سيحصل على لقب دوري أسبانيا لكرة القدم ؟

    أتلتيكو مدريد
    35%

  • ريال مدريد
    37%

  • برشلونة
    27%

  • تم التصويت على هذا الإستطلاع مسبقاً
    عدد المشاركين :62

    مواضيع مميزة